27 Sep 2017

أنشطة مجانية في أبو ظبي 

تزخر إمارة أبو ظبي بالمعالم والأنشطة، كما توجد الكثير من الخيارات الترفيهية المجانية التي يمكنك الاستمتاع بها إذا كنت تزور هذه الوجهة الرائعة ولا تريد إنفاق الكثير من الأموال. حيث توفّر لك المدينة فرصة الاسترخاء والاستمتاع بمعالمها واستكشاف تاريخها وثقافتها العريقة مجاناً، من التاريخ القديم إلى عروض الأفلام.  

اكتشف الماضي في قرية أبو ظبي التراثية 

ندعوك لاكتشاف التاريخ الغنيّ والحافل لإمارة أبو ظبي في هذا الموقع المتميّز، والذي يزخر بالمعروضات التي توثّق الحياة اليومية لسكان أبو ظبي عبر العصور، كما يضمّ الخيام البدوية الأصيلة والتحف اليدوية الفنيّة ومتاجر التوابل والمتاحف المخصّصة لعرض حياة سكان هذه المنطقة عبر العصور. وتتميّز هذه القرية بمعارض التصوير الضوئي التي ننصحك بزيارتها، وهي تقع على حاجز الأمواج في نهاية الرصيف البحري. 

زيارة الرصيف البحري

يمكنك ببساطة أن تقوم بالتنزّه على الرصيف البحري في المساء وأن تحضر معك آلة التصوير لكي تلتقط بعض الصور لخطّ الأفق الدائم التغيّر بكامل روعته، كما يمكنك التجوّل في المنتزهات أو الاستمتاع بالسباحة في الشاطئ العمومي. ويتيح لك الرصيف البحري مشاهدة اللحظات الساحرة لغروب الشمس فوق الخليج العربي والاستمتاع بنسائم البحر العليلة، حيث يمتدّ بطول 8 كيلومترات وهناك الكثير من باعة القهوة على امتداد الطريق لكي تبقى منتعشاً. 

زيارة قلعة قصر الحصن

يعود هذا البناء الأقدم في أبو ظبي إلى عام 1773، وهو عبارة عن حصنٍ مهيب ينتصبُ بشموخٍ بين الأبنية الحديثة التي تحيط به. ويحتوي الحصن على متحفٍ صغير، ومعرض صور فوتوغرافية يوثّق تاريخه العريق إضافةً إلى قسمٍ للتاريخ الطبيعي. 

ليلة عرض الأفلام في صالة ذا سبيس 

تشهد صالة "ذا سبيس" في الطابق الأرضي من مبنى" تو فور 54" عروضاً منتظمة للأفلام حيث يمكنك الاسترخاء والاستمتاع بمشاهدة مختلف أنواع العروض السينمائية، من الأفلام الأوروبية إلى الأفلام الإماراتية وبعض أفلام التشويق والمغامرة.
 

الإثارة الحقيقية في سباق الهجن 

تشهد الصحراء المحيطة بالمدينة رياضة سباق الجمال التاريخية المفضّلة عند السكان المحليين، حيث تتسابق الجمال بسرعة كبيرة بين الكثبان الرملية، وهي من السباقات التي تقود إلى فعاليات أكثر ضخامة وشهرة، كسباق الهجن في مضمار الوثبة على طريق العين أو مسار المقام قرب مدينة العين، 
زيارة الواحات الغنّاء
تمتد واحة العين على مساحة 3000 فدّان، وهي بقعةٌ خيالية من الحدائق الوارفة المنعشة في قلب الصحراء. يعود تاريخ هذه الواحة إلى 3000 عام تقريباً، وما يزال نظام الريّ القديم يسقي هذه الحدائق كما كان يعمل قبل آلاف السنين، وتعتبر فترة الصباح الباكر الوقت الأمثل لزيارة هذه الواحة. 

قصر الإمارات

يتلألأ هذه الفندق الفاخر ذو النجوم السبع بفضل تصميم الأوراق الذهبية في بهوه، أمّا في الخارج فيمكنك رؤية الحدائق المتقنة التصميم حيث يمكنك التجوّل في فترة المساء. ويمكن لعشّاق الفن زيارة صالة بركات الفنيّة التي تحتوي على مجموعات من الفن الكلاسيكي إضافةً إلى الفنّ الحديث وهو ما يظهر حيوية وانفتاح المشهد الفني في أبو ظبي بكلّ روعته. 

مسجد الشيح زايد الكبير 

يمنح هذا المسجد الضخم زوّاره فرصةً رائعة للتأمّل بغضّ النظر عن دينهم أو معتقداتهم. وتحيط بهذا المسجد برك المياه الوادعة والحدائق الغنّاء وهو يشتهر بثريّات الكريستال المذهلة من شواروفسكي. يتّسع المسجد لأكثر من 40,000 شخص ليكون بذلك من أكبر المساجد في العالم. وننصحك بالمشاركة في جولة سياحية لرؤية كافّة معالم المسجد وبالأخصّ في وقت الغروب حيث تتلألأ القباب الزجاجية على وقع أشعّة الشمس الغاربة.  

المتحف الوطني للسيارات 

لا بدّ لك من زيارة المتحف الوطني للسيارات إذا كنت من محبيّ السيارات، حيث يحتوي المتحف على مجموعة ضخمة من سيارات الفيراري وسيارات رولز رويس التي تعود إلى ثلاثينيات القرن الماضي، إضافةً إلى سيارة لاندروفر ضخمة يفوق حجمها السيارات المعتادة، ويشكّل هذا المتحف مكاناً رائعاً للأطفال والكبار على السواء.